الامل في جيل يصبو الى الحرية بالحياة لا الموت

نادية حرحش

دخلت مع بناتي ما يشبه النقاش البيزنطي عندما بدأنا الحديث عن ما يجري من سقوط يومي للشباب والشابات . لا اذكر المنطقة المسدودة من الحديث عندما صار كل منا لا يسمع الاخر متهما اياه بالتهاون او التعصب.

في لحظة ما، استعملت سطوتي كأم وارغمتهن على سماعي. لا انكر ان ارغامي لهن كان يخرج منه الكثير من القلق .مجرد دخول هذه الافكار الى عقولهن يرعبني . وككل مرة استعملت حيلة الام المعهودة باسترحامهن او خوفهن علي ، شعرت هذه المرة بإحباط اكبر.

كان الكلام يتمحور حول جدوى القتل الجاري. وكانت محاولاتي في تفسير ما افكر به من محاولات لمنطقة الامور بائسة تماما . كان ربما ذلك الصوت الواهن الصادر مني ضعيفا مقابل حماس الشباب والدم المتدفق فيهم نحو الحياة.

هذا ما حاولت ان اقنعهن به .. الحياة . بان الحياة هي ما يجب علينا ان نسعى اليه لا الموت .

وكان صوت البنات يعاندني متسائلا : ” هل انت ضد رمي…

View original post 861 more words